قال المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، إنه غير مهتم بصيامه عن التهديف في المباريات الأخيرة سواء مع الريدز أو منتخب مصر، مشيرا إلى أنه مازال على رأس قائمة الهدافين في الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».

وغاب محمد صلاح عن التهديف أو صناعة الأهداف في آخر 5 مباريات خاضها سواء مع ليفربول أو منتخب مصر في كل البطولات، كما فشل في قيادة الفراعنة في التأهل إلى كأس العالم 2022.

وواجه محمد صلاح بعض الانتقادات نتيجة تراجع مستواه، لكنه لا يهتم بذلك، لأن المهم لديه هو أن يفوز الفريق، كما أنه مازال متربعًا على عرش الهدافين في الدوري الإنجليزي.

وصرح محمد صلاح خلال حواره مع شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية اليوم الجمعة، «دائما أنظر إلى هذه الأمور على أن الفريق يجب أن يفوز أولا، هذا هو المهم، ثم إذا سجلت فسيكون هذا أمرًا جيدًا، وإن لم أسجل فهذا لا يهمني حقًا، الفريق يجب أن ينتصر، ويحقق البطولات».

وعما إذا كان عدم تسجيله للأهداف يضايقه، أضاف محمد صلاح: «إطلاقًا، لا أهتم بذلك، أنا أعرف أني سأسجل، كما أني مازلت متصدر هدافي الدوري الإنجليزي».

ويحتل محمد صلاح قائمة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 20 هدفًا، متفوقًا على أقرب ملاحقيه ديوجو جوتا، زميله في ليفربول، وهيونج مين سون، نجم توتنهام هوتسبير، بفارق 6 أهداف.

وأوضح النجم المصري وفقا لما ورد في المصري اليوم هنا: «الأهداف ستأتي، المهم أن يفوز الفريق، نحن نريد الفوز بالدوري الإنجليزي، ودوري أبطال أوروبا، هذا هو الهدف الرئيسي بالنسبة لنا كلاعبين، أي شيء آخر سيأتي بعد ذلك».