علق النجم المصري محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي، على أزمة تجديد عقده مع ناديه والمستمرة منذ فترة طويلة ، مشيرا إلى أن ليس كل شئ في الأزمة يتعلق بالأموال.

وقال محمد صلاح في تصريحات نشرتها صحيفة “ذا أثليتيك” الإنجليزية: “لا اعرف إن كنت سأبقى مع ليفربول بعد عام 2023 أم لا، يتبقى لي عام واحد، أعتقد أن المشجعين يعرفون ما أريده لكن ليس كل شيء يتعلق بالأموال، لا أعرف بصراحة لكن المشجعين يعرفون ما أريد”.

وأضاف: ” بموضوع العقد ليس كل شيء يتعلق بالأموال، هذا النادي يعني الكثير بالنسبة لي، لقد استمتعت هنا أكثر من أي مكان آخر، لقد قدمت كل شيء للنادي وحظيت بعدة لحظات لا تصدق وفزت بالالقاب والجوائز الفردية والاهداف ايضًا”.

وتابع: “هنا في ليفربول الوضع أشبه بالعائلة، “انا لست قلقًا من أي شيء، لا أدع نفسي قلق على أي أمر، لم ينتهي الموسم بعد، لذا فلننهيه بأفضل طريقة وهذا أهم شي”.

وواصل: “نعم أظن أنني سأبقى في ليفربول الموسم القادم، لكن إذا أرادوا رحيلي فهذا شيء مختلف، آمل أن أكون الهداف التاريخي لليفربول، يجب تسجيل أكثر من 300 هدف، شيء صعب لكنه ممكنًا”.

وكانت التقارير الإنجليزية وفقا لما ورد في اليوم السابع هنا قد ادعت أن محمد صلاح قد طلب راتبا أسبوعيا يقدر بـ400 ألف استرليني، في الوقت الذي لا يريد فيه ليفربول كسر حاجز سقف الرواتب بالنادي.