توج فريق ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز على ليفربول في المباراة النهائية بنتيجة هدف دون رد.

وسجل فينسيوس جونيور الهدف الوحيد لفريق ريال مدريد في الدقيقة 59، بعد عرضية الجانب الأيمن حولها اللاعب البرازيلي بتسديدة مباشرة لداخل شباك ليفربول.

وتعد هذه المرة الـ 14 التي يتوج خلالها ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا في تاريخه، ويتوقف ليفربول عند 6 ألقاب.

وصعد ليفربول لنهائي دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على فياريال بنتيجة (5-2) بمجموع المباراتين ذهابًا وإيابًا، في المقابل تأهل ريال مدريد بالفوز على مانشستر سيتي بنتيجة (6-5) بمجموع المباراتين أيضًا.

وجاء تشكيل ريال مدريد على النحو التالي:

” تيبو كورتوا، كارفخال، إيدير ميليتاو، دافيد آلابا، توني كروس، كريم بنزيما، لوكا مودريتش، كاسيميرو، فالفيردي، فينسيوس جونيور، فيرلاند ميندي”.

وعلى الجانب الأخر يلعب ليفربول بتشكيل مكون من:

“أليسون بيكر، ترينت ألكسندر أرنولد، فيرجيل فان دايك، إبراهيما كوناتي، أندرو روبيرتسون، تياجو ألكانتارا، فابينيو، جوردن هندرسون، محمد صلاح، ساديو ماني، لويس دياز”.

أحداث المباراة

وشهدت أول 10 دقائق من زمن المباراة سيطرة شبه كاملة من لاعبي ليفربول مع تراجع ريال مدريد لمناطق الدفاع.

وكاد أن يسحل محمد صلاح الهدف الأول لفريق ليفريول في الدقيقة 15 بعد عرضية أرضية من أرنولد حولها محمد صلاح بتسديدة لكن الحارس تصدى لها وابعدها عن مرماه.

وسددد ساديو مانو تصويبة صاروخية في اتجاه مرمى ريال مدريد مع حلول الدقيقة 20 ليتصدى لها كرتوا وتصطدم بعدها بالقائم.

وحاول اللاعب هندرسون استخدام سلاح التسديد عن بعد في الدقيقة 41، لكن كرته خرجت بجزار القائم الأيمن لحارس مرمى ريال مدريد.

وسجل كريم بنزيما هدفا لريال مدريد قبل صافرة نهاية الشوط الأول، لكن الحكم قرر العودة لتقنية الفيديو ليقرر في النهاية الغاء الهدف بداعي التسلل.

وسجل فينسيوس جونيور الهدف الأول لفريق ريال مدريد في الدقيقة 59، بعد عرضية الجانب الأيمن حولها اللاعب البرازيلي بتسديدة مباشرة لداخل شباك ليفربول.

وتصدى الحارس كورتوا لفرصة خطيرة لمحممدح صلاح في الدقيقة 69 وفقا لما ورد في مصراوي هنا، بعد عرضية داخل منطقة الجزاء حولها لاعب ليفربول لكن الحارس تصدى لها وابعدها عن مرماه.