يرى حارس مرمى منتخب إنجلترا السابق بول روبنسون، أن بقاء محمد صلاح في ليفربول هو أكبر صفقة لهم، وأن الموسم القادم للنجم المصري سيكون الأفضل له.

وجدد محمد صلاح عقده مع ليفربول حتى يونيو 2025، وذلك بعد مفاوضات طويلة على مدار العام الماضي وسيحصل على راتب أسبوعي كبير قدره 400 ألف جنيه إسترليني.

وقال روبنسون في تصريحات لشبكة «فوتبول إنسيدر»: «إنه أمر هائل ما قام ليفربول به بعد تجديد عقد محمد صلاح، بالنظر لما حدث مع ساديو ماني، لم يكن على الإدارة التفريط به أو في فيرمينو مع العام الأخير في عقديهما».

وتابع: «بعد كأس أمم أفريقيا، محمد صلاح لم يظهر بالمستوى المطلوب، ولم يسجل الكثير من الأهداف التي توقعناها منه».

وأضاف: «تجديد العقد أعتقد أنه كان يسبب له أزمة، لكن الآن الجميع يعرف ما هو عليه، لو خسر ليفربول محمد صلاح وماني في الميركاتو الصيفي الحالي، لكان تأثر بشكل كبير».

وواصل تصريحاته: «مع توقيع محمد صلاح على العقد الجديد ووصول داروين نونيز، من المحتمل أن يكونوا أقوى من الموسم الماضي، سيكون هجومًا مثيرًا للاهتمام».

واختتم حديثه وفقا لما ورد من هنا: «في رأيي تجديد محمد صلاح مع ليفربول هو أكبر صفقة يبرمها النادي منذ فترة طويلة».